وزارة السياحة تطرح موقع سما طرطوس للاستثمار السياحي أحد المشاريع الاستراتيجية لإشادة فندق سوية 4 نجوم  |  السياحة الدينية خلال 2017 : بلغ عدد زوار السياحة الدينية خلال عام 2017 نحو 161 ألف زائر قدموا بغرض السياحة الدينية قضوا خلالها حوالي 860 ألف ليلة سياحية لنهاية 2017 بزيادة 39 % عن عام 2016.  |  أرباح فنادق وزارة السياحة خلال 2017 : تجاوزت حصة الوزارة من أرباح فنادقها /2,4/ مليار ل.س لنهاية عام 2017 بنسبة زيادة تتجاوز60 % عن عام 2016   |  وزير السياحة خلال اجتماع الفعاليات السياحية والاقتصادية بحلب: المستثمر الجاد هو شريك و يمتلك الفرصة الأكبر للبدء تسهيلات للمشاريع الخاصة و كافة الصيغ متاحة للاستثمارات الجديدة  |  وزير السياحة خلال اجتماع الفعاليات السياحية والاقتصادية بحلب: مشاريع استثمارية مختلفة تم اعدادها لمدينة حلب و المخططات التفصيلية ستتيح شرائح استثمارية مميزة  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تزود المستثمرين ورجال الاعمال والمغتربين بكافة المعلومات والتفاصيل حول الاستثمار السياحي  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تقدم معلومات حول التسهيلات وآلية الترخيص للمنشآت السياحية ومواقع العمل السياحي ودفاتر الشروط  |  وزارة السياحة: تستقبل طلبات المستثمرين ورجال الاعمال داخل وخارج سورية عبر خدمة التواصل والاجتماع المرئي بمركز خدمة المستثمرين  |  وزير السياحة المهندس بشريازجي : تشديد الرقابة على المنشآت لتقديم الخدمات والاسعار المتوازنة والمواطن شريك بالرقابة لأي شكوى 137 011 أو واتس اب 137 137 0934  |  

برعاية وزارة السياحة تشييد أكبر منارة خشبية في تاريخ سورية والشرق الأوسط على بحيرة 16 تشرين

برعاية وزارة السياحة وفي إطار تشجيع السياحة الداخلية وبغية تسليط الضوء على المناطق السياحية المغمورة في سورية أقامت الجمعية السورية للاستكشاف والتوثيق معسكرها السنوي الثامن والعشرين بدعم من مجموعة الحضارة الدولية وذلك على ضفاف بحيرة 16 تشرين في مشقيتا – بلدة الطارقية بمحافظة اللاذقية تخلله تشييد أكبر منارة خشبية في تاريخ سورية والشرق الأوسط بطول ثمانية عشر متر لتضيء سماء بحيرة 16 تشرين بمشاركة 120 متطوع.
بينت السيدة إيمان عبود مديرة العلاقات العامة في الجمعية أن الهدف من المعسكر ترسيخ مساعي الجمعية خلال هذا العام بتسلط الضوء على المنطقة المحيطة والمساهمة في تنمية المجتمع والقرى ولفت النظر إلى الثروات الطبيعية التي يمكن استثمارها سياحياً، بالإضافة إلى لفت الانتباه للحالة المعيشية ضمن قرية خربة سولاس المجاورة لأرض المعسكر والتي تضررت إثر الحرب بغية المساهمة في إعادة تنمية المجتمع وتلبية الاحتياجات المعيشية الأساسية للقرية وتركيز الاهتمام بجزيرة الغزلان بغية تحويلها لمحمية طبيعية واستثمار منطقة بحيرة 16 تشرين سياحياً بطريقة مبدعة وغير مسبوقة ضمن سورية بما يحقق مردود كبير يعود بالمنفعة على أهالي المنطقة وخلق حالة من التلاحم الفكري بين خلفيات اجتماعية وثقافية متنوعة وتعزيز روح الفريق .
يذكر أن معسكر المنارة معسكر تنموي إنتاجي نظمته الجمعية السورية للاستكشاف والتوثيق تحت شعار (نار– مي– هوا) واستمر لمدة ثمانية أيام.

o_estekshaf_10_03
o_estekshaf_10_05
o_estekshaf_10_04
o_estekshaf_10_01
o_estekshaf_10_02