وزارة السياحة تطرح موقع سما طرطوس للاستثمار السياحي أحد المشاريع الاستراتيجية لإشادة فندق سوية 4 نجوم  |  السياحة الدينية خلال 2017 : بلغ عدد زوار السياحة الدينية خلال عام 2017 نحو 161 ألف زائر قدموا بغرض السياحة الدينية قضوا خلالها حوالي 860 ألف ليلة سياحية لنهاية 2017 بزيادة 39 % عن عام 2016.  |  أرباح فنادق وزارة السياحة خلال 2017 : تجاوزت حصة الوزارة من أرباح فنادقها /2,4/ مليار ل.س لنهاية عام 2017 بنسبة زيادة تتجاوز60 % عن عام 2016   |  وزير السياحة خلال اجتماع الفعاليات السياحية والاقتصادية بحلب: المستثمر الجاد هو شريك و يمتلك الفرصة الأكبر للبدء تسهيلات للمشاريع الخاصة و كافة الصيغ متاحة للاستثمارات الجديدة  |  وزير السياحة خلال اجتماع الفعاليات السياحية والاقتصادية بحلب: مشاريع استثمارية مختلفة تم اعدادها لمدينة حلب و المخططات التفصيلية ستتيح شرائح استثمارية مميزة  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تزود المستثمرين ورجال الاعمال والمغتربين بكافة المعلومات والتفاصيل حول الاستثمار السياحي  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تقدم معلومات حول التسهيلات وآلية الترخيص للمنشآت السياحية ومواقع العمل السياحي ودفاتر الشروط  |  وزارة السياحة: تستقبل طلبات المستثمرين ورجال الاعمال داخل وخارج سورية عبر خدمة التواصل والاجتماع المرئي بمركز خدمة المستثمرين  |  وزير السياحة المهندس بشريازجي : تشديد الرقابة على المنشآت لتقديم الخدمات والاسعار المتوازنة والمواطن شريك بالرقابة لأي شكوى 137 011 أو واتس اب 137 137 0934  |  

جولة ليلية لوزيري السياحة والتجارة الداخلية وحماية المستهلك على المطاعم الشعبية والمؤهلة سياحيا في حي الميدان بدمشق

ضمن إطار التنسيق الرقابي المشترك جولة ليلية لوزيري السياحة المهندس بشر يازجي والتجارة الداخلية وحماية المستهلك المهندس عبد الله الغربي على المطاعم الشعبية والمؤهلة سياحيا سوية نجمتين في حي الميدان بدمشق وتفقدا الأسواق ومتاجر الحلويات الدمشقية وتم الإطلاع على واقع الأسعار والخدمات والتقيد بقرارات الوزارتين، حيث بين وزير السياحة أن هذه الجولة تأتي ضمن الرقابة المشتركة بين الوزارتين على المطاعم الشعبية والمؤهلة سياحيا وتأكيدا على البرنامج الوطني للجودة للارتقاء بثقافة المنشآت والخدمات المقدمة للمواطنين وتم ملاحظة الالتزام بالأسعار والنظافة والجودة لافتا إلى الإقبال الكبير الذي يعتبر انعكاسا للانتصارات وعودة الحياة كما كانت قبل الأزمة.
وبدوره أوضح وزير التجارة الداخلية أن هذه الجولة للإطلاع على واقع الأسعار في منطقة الميدان لاسيما أننا على تواصل مع أهالي المنطقة وتأمين مستلزماتهم وحاجاتهم وهذه الجولة لَيْسَت الأولى من نوعها إنما كان هناك جولات عديدة لذا نستطيع القول أننا انتصرنا اقتصاديا مثلما انتصرنا عسكريا.
والجدير بالذكر أن حيوية ونشاط أهالي الميدان وحبهم لعملهم وابتسامتهم وكرم ضيافتهم كان من أجمل ما شوهد والذي يؤكد تميز السوريين وإبداعهم بالرغم من كل المحن.