وزارتي السياحة والنقل ومحافظة طرطوس يدعون السادة المهتمين لحضور ورشة عمل "تأهيل جزيرة أرواد ..وتطويرها سياحيا" 2-3-4 أيار القادم ..للاستفسار مراجعة مجلس بلدة أرواد .  |  وزارة السياحة : دورات تدريبية تخصصية للمهندسين المفرزين إلى وزارة السياحة بموجب قرار رئاسة مجلس الوزراء رقم 600 بتاريخ 26/3/2018 ابتداء من حزيران القادم  |  ازدياد عدد القدوم السياحي خلال شهري كانون الثاني وشباط من العام الحالي بنسبة ١٤٪‏ عن نفس الفترة من العام السابق في ظل بدء تعافي القطاع السياحي والاستثمارات وبقوة نبض الحياة  |  وزارة السياحة تطرح مجموعة من الشواطئ المفتوحة في محافظتي اللاذقية وطرطوس للاستثمار وتقديم الخدمات اللائقة وفق القرار الناظم لذلك استعدادا للموسم الصيفي  |  وزارة السياحة : رخصة توظيف سياحي لفندق ومطعمين ومسبح سوية نجمتين بكلفة 425 مليون ليرة سورية في حماة  |  وزارة السياحة تعلن عن استدراج عروض لاستثمار (15) موقع عرضت للاستثمار السياحي في دمشق، اللاذقية، طرطوس، حماه، للاطلاع الموقع الالكتروني الحالي للاستفسار مراجعة خدمة المستثمرين  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تزود المستثمرين ورجال الاعمال والمغتربين بكافة المعلومات والتفاصيل حول الاستثمار السياحي  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تقدم معلومات حول التسهيلات وآلية الترخيص للمنشآت السياحية ومواقع العمل السياحي ودفاتر الشروط  |  وزارة السياحة: تستقبل طلبات المستثمرين ورجال الاعمال داخل وخارج سورية عبر خدمة التواصل والاجتماع المرئي بمركز خدمة المستثمرين  |  وزير السياحة المهندس بشريازجي : تشديد الرقابة على المنشآت لتقديم الخدمات والاسعار المتوازنة والمواطن شريك بالرقابة لأي شكوى 137 011 أو واتس اب 137 137 0934  |  

زيارة اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة تنفيذ المشاريع الخدمية والتنموية لمحافظة حمص

بهدف النهوض بالواقع الخدمي والتنموي في محافظة حمص وفي إطار متابعة تنفيذ المشاريع الخدمية والتنموية التي أقرت خلال زيارة الوفد الحكومي إلى محافظة حمص زارت اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة هذه المشاريع اليوم المؤلفة من وزراء الصحة والسياحة والتجارة الداخلية وحماية المستهلك المنطقة الحرفية في بلدة الحواش واطلعت على واقع العمل الجاري فيها من قبل الشركة العامة للطرق والجسور، كما زار الوفد عدد من المناطق العقارية في بلدات المزينة والناصرة والحواش والحصن وقرب علي ومرمريتا التي ستعد للاستثمار السياحي في منطقة الريف الغربي بحمص.
كما عقدت اللجنة اجتماعاً موسعاً في فندق الوادي مع رؤساء البلديات وبعض المستثمرين بالمنطقة.
حيث أكد الدكتور نزار اليازجي رئيس اللجنة الوزارية المكلفة على أهمية هذه الزيارة إلى الريف الغربي لمدينة حمص للاطلاع على أرض الواقع على المناطق التي ستستثمر لتكون مواقع سياحية هامة لافتاً إلى أن الاجتماع مع المستثمرين وبعض الفعاليات الاقتصادية كان لها الأثر الهام حيث قدمت بعض المقترحات والرؤى الهامة للمنطقة وتم تعيين لجنة متابعة لكافة المشاريع المطروحة للبدء بشكل حقيقي بالعمل والاستثمار بما يتوافق مع القطاعين العام والخاص.
وأشار اليازجي أنه لابد الخطط التي سيتم وضعها من أن تراعي الغابات والمسطحات الخضراء خاصة وأن الكتل الإسمنتية بدأت تأكل الأخضر بالمنطقة ولابد من إيقاف هذا المد العمراني ليكون وفق القوانين والتشريعات اللازمة للحفاظ على تلك المنطقة السياحية الهامة.
بدوره أكد بشر يازجي وزير السياحة بأن زيارة الوفد اليوم إلى الريف الغربي لحمص لها أهمية خاصة نظراً لموقعه الأثري والسياحي الهام حيث تقوم وزارة السياحة بتنفيذ كل الخطط والبرامج التي وضعتها الحكومة للارتقاء بالواقع السياحي التنموي لافتاً إلى أنه تم الاطلاع على بعض المواقع التي اقترحتها المجالس والوحدات الإدارية بهدف توظيفها لمشاريع سياحية مضيفاً أنه لابد من إجراء الدراسات اللازمة للحد من التشوه العمراني البصري الذي يجتاح المنطقة مؤكداً أنه يتم التحضير والاستعداد للموسم السياحي لعام 2018 ليكون متميزاً بفعالياته ومهرجاناته التي لابد أن تشمل كل القرى والمناطق وخاصة في ظل عودة المغتربين إلى سورية وبدء استثماراتهم وقال بأن الوزارة تعمل على تحقيق الجذب السياحي من خلال توفير كل الخدمات السياحية في الأماكن الأثرية والسياحية حيث سيتم دراسة تنفيذ تلفريك بين قلعة الحصن ودير مارجرجس ومركز للزوار فيدالقلعة بالتعاون مع وزارة الثقافة لتكون جاهزة للاستقبال.
وبين وزير السياحة ان الجولة بريف حمص الغربي غايتها أجندة غنية للفعاليات والكرنفالات والسبل الكفيلة لتكون السياحة على مدار العام وليست موسمية، والإجراءات الخاصة بتوظيف بعض الاستثمارات بمحيط قلعة الحصن والخدمات المقدمة، والحد من التشوه البصري في منطقة ريف حمص الغربي والإجراءات الكفيلة.
كما أشار الدكتور عبد الله الغربي وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك إلى ضرورة منع التعديات على المساحات الخضراء والمسطحات وإقامة المشاريع السياحية الهامة والمتنوعة دون المساس بالمناطق الحراجية الخضراء والأثرية للحفاظ على الطبيعة الخاصة بالمنطقة.
من جانبه أكد محافظ حمص طلال البرازي بأن زيارة اللجنة الوزارية اليوم تأتي ضمن جملة المتابعات التي تقوم بها وبخاصة بعد زيارة الوفد الحكومي لحمص والتي تعنى بالواقع التنموي والخدمي والرؤى الخاصة بإعادة الإعمار، لافتنا بأن الجولة على منطقة الوادي تهدف إلى تحسين الواقع الخدمي للمنطقة والبحث في مشاريع استثمارية سياحية تهم القطاعين العام والخاص معتبرا ان هذه الزيارة هي الأولى من نوعها للجنة لتنشيط المنطقة سياحيا وبطرق مدروسة مضيفا أن معظم المناطق التي تمت زيارتها اليوم تصلح لأن تكون مشاريع اقتصادية وتنموية وترفيهية ومتابعة بعض الملاحظات مع البلديات التي تتصل بحماية المناطق الخضراء وتخفيف الزحف العمراني للحفاظ على الطبيعة الجميلة التي تمتاز بها منطقة الوادي.