وزارة السياحة: 40% نسبة زيادة عدد القادمين العرب والأجانب إلى سورية لنهاية عام 2018 مقارنة مع عام 2017 حيث بلغ عددهم عام 2018 نحو 1،8 مليون قادم.. وتمثلت الزيادة بنسبة 41% للقادمين العرب و 28% للأجانب  |  بلغ عدد زوار السياحة الدينية إلى سورية خلال عام 2018 /160/ ألف زائر قضوا خلالها قرابة /890/ ألف ليلة سياحية.  |  وزير السياحة المهندس محمد رامي رضوان مرتيني يستقبل الأخوة المواطنين يوم الاثنين من كل أسبوع الساعة 12 في مبنى وزارة السياحة للاستماع لمطالبهم ومعالجة المواضيع التي تتعلق بالقطاع السياحي والتسهيلات المقدمة  |  أكثر من 4800 طلب لمسابقة وزارة السياحة وأسماء المقبولين فيها ستعلن بعد 15 تشرين الثاني تمهيداً لتحديد مواعيد الفحوصات الكتابية والمقابلة لاحقاً .. وزارة السياحة تتمنى التوفيق لكل المتقدمين.  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تزود المستثمرين ورجال الاعمال والمغتربين بكافة المعلومات والتفاصيل حول الاستثمار السياحي  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تقدم معلومات حول التسهيلات وآلية الترخيص للمنشآت السياحية ومواقع العمل السياحي ودفاتر الشروط  |  وزارة السياحة: تستقبل طلبات المستثمرين ورجال الاعمال داخل وخارج سورية عبر خدمة التواصل والاجتماع المرئي بمركز خدمة المستثمرين  |  

ورشة (تأهيل أرواد وتطويرها سياحيا) تختتم أعمالها في طرطوس

تضمنت فعاليات اليوم الثاني لورشة عمل "تأهيل أرواد وتطويرها سياحيا" جلستين الأولى تم خلالها عرض فيلم ترويجي عن محافظة طرطوس يبين جمالية وعراقة هذه المحافظة، من ثم عرض لمحافظة طرطوس تضمن عدة مواضيع أهمها تاريخ وموقع ومساحة جزيرة أرواد، الدراسة التخطيطية والتنفيذية والواقع الخدمي، كما تم مناقشة ورقة عمل دائرة الآثار واقتراح إنشاء محطة معالجة للصرف الصحي ومنطقة حرفية لصناعة القوارب، وتم التطرق للوضع الكهربائي والدراسات الموجودة التي تخص الجزيرة وتم لحظ موضوع المدارس والتعليم.
وقدمت وزارة السياحة خلال الجلسة الأولى من الورشة خطة عملها لتأهيل جزيرة أرواد وفق عدة مراحل:
- المرحلة الأولى.. تضمنت تجميل وتحسين الواجهات في الجزيرة باستخدام نموذج من الألوان لطلاء المباني والاكساءات المستخدمة وإزالة كافة التشوهات البصرية والمخالفات القائمة إلى جانب واجهات المطاعم والاهتمام بالمرافق العامة وسوية الخدمات المقدمة.
- المرحلة الثانية.. تأهيل وتوظيف المسارات السياحية ضمن الجزيرة، العمل على تأهيل وتوظيف كافة الفعاليات والمواقع التي يمر بها كل مسار، تنفيذ المشاريع الخدمية والبدء بطرح المشاريع الصغيرة نسبياً للاستثمار.
- المرحلة الثالثة.. يتم عرض المشاريع الأكبر نسبياً للاستثمار السياحي (فندق التراث - متحف الشمع).
- والمرحلة الرابعة يتم تأهيل وتوظيف المسارات السياحية ضمن الجزيرة والتي تشمل:
المسار السياحي الرئيسي (المار بالبرج الأيوبي والسوق التجاري التاريخي وعدد من البيوت الأثرية وقلعة أرواد انتهاء بالبرج العثماني في الجهة الشمالية الغربية للكورنيش البحري الدائري)، والعمل على تأهيل وتوظيف هذه المعالم والبيوت التي يمر بها المسار حسب ما هو مقترح في المخطط التنظيمي (مطعم للمأكولات الشعبية-سوق للحرف اليدوية والصناعات التقليدية- محترف لصناعة مجسمات المراكب) وطرحها للاستثمار بأسرع وقت.
المسار السياحي الثانوي: الذي يبدأ من الواجهة البحرية ويمر بعدد من المحلات التجارية والمواقع الأثرية ومواقع أخرى وينتهي على الواجهة الغربية للجزيرة) والعمل على تأهيل وتوظيف المواقع التي يمر بها المسار بحسب ما هو مقترح في المخطط التنظيمي، وذلك من خلال البدء بطرح المشاريع الصغيرة نسبياً للاستثمار أولاً (المحلات التجارية – مطعم المأكولات البحرية – متحف الحياة البحرية..)
المسار السياحي الدائري: الممتد حول محيط الجزيرة وتأهيل وتوظيف المواقع التي يمر بها (مركز الاستعلامات السياحي – مجمع التجاري المتضمن عدد من المحلات التجارية المتنوعة ومطاعم الوجبات السريعة ونادي الغطس- المنطقة الحرفية لصناعة المراكب - مقاهي الأرصفة - مطاعم شعبية - حدائق ومنتزهات).
وأكد وزير السياحة المهندس بشر يازجي أنه تم الوقوف على كافة التفاصيل المتعلقة بتنمية جزيرة أراود خاصة بعد إقرار المخطط التنظيمي، لافتا إلى المحاور التي تمت مناقشتها لتجميل جزيرة أرواد والمرحلة الاسعافية لهذه الأعمال بما تتضمن مشاركة المجتمع المحلي وخاصة أهلنا بأرواد ورجال الأعمال في أرواد وطرطوس، التدخل الايجابي لوزارة السياحة في بعض المفاصل منها المشاريع الصغيرة، رسم المسارات السياحية، الترويج، النقل السياحي من وإلى جزيرة أرواد، مواصفات هذه المراكب والخدمات، إلزام بعض المنشآت في أرواد بتقديم الخدمات المناسبة للزوار والسياح في الفترة القادمة، التحضيرات التي تتيح بدء مهرجانات أرواد السياحية السنوية بمشاركة أهل الجزيرة, النتائج الايجابية التي ستنعكس على أبناء أرواد ومحافظة طرطوس.
وتضمنت الجلسة الثانية من أعمال الورشة عرضا لوزارة النقل وواقع النقل البحري والسياحي في الجزيرة من ناحية المرافئ والقوارب وتطويرها وتصنيف القوارب من ناحية النقل البحري والسياحي.
وزير النقل المهندس علي حمود بين أن الجهات المشاركة في الورشة يقدمون كافة الحلول للوصول بجزيرة أرواد إلى أفضل ما يمكن ويخلق منافسة للجزر الموجودة في البحر الأبيض المتوسط ، مشيرا إلى عمل الوزارة لتحسين النقل إلى جزيرة أرواد والتمييز بين أنواع المراكب التي يتم استخدامها.. مراكب الصيد، السفر، الشحن، النقل، النزهة، منوها بأن يكون لكل نوع من المراكب شكل ولون مختلف وتشجيع العمل على الصناعات البحرية وخاصة صناعة القوارب وكذلك صناعة الشباك وكل المهن التي برز فيها أهلنا في أرواد سابقا، مضيفا أنه من خلال لجنة المتابعة نتابع زملائنا في الوزارات الأخرى لتلبية متطلبات هذه الجزيرة وإعطائها الرونق الذي تستحقه، والأفكار الجميلة التي طرحت خلال ورشة العمل ستكون بموضع الاهتمام والتنفيذ.
كما شاركت كلية الهندسة المعمارية  بجامعة دمشق  في الجلسة الثانية من أعمال ورشة تأهيل أرواد وتطويرها سياحيا بيومها الثاني حيث قدمت عرضا عن معالجة التشوه البصري في أرواد وتم التركيز على محورين (المحور المعماري _ المحور العمراني الاجتماعي) وتم تحليل المسارات الموجودة والنسيج العمراني المحيط وتحليل الواجهات البحرية والداخلية وتأهيل الفراغات العمرانية والممرات ووضع رؤية للنهوض بالجزيرة واقتراح أماكن توضع الجزر الصناعية.
واختتمت فعاليات ورشة عمل "تأهيل أرواد وتطويرها سياحيا" بمقترحات ومناقشة الآراء المطروحة ووضع واعتماد مقررات الورشة والخطوات التنفيذية.
5-5-2018