الذكرى السنوية الخمسون لإحداث وزارة السياحة في سورية

يصادف اليوم الذكرى السنوية الخمسين لإحداث وزارة السياحة في سورية بالمرسوم /41/ الذي أصدره القائد المؤسس الرئيس حافظ الأسد، حيث كانت الانطلاقة الحقيقية لتطوير القطاع السياحي عبر إيجاد آليات نوعية للتنمية السياحية وتطوير الأنظمة والقوانين النافذة والنهضة الاقتصادية والسياحية التي شهدتها سورية منذ ذلك الحين، وقد تصاعدت هذه النهضة بعد عام 2000 في عهد السيد الرئيس الدكتور بشار الأسد والاجتماعات التاريخية التي عقدها المجلس الأعلى للسياحة من خلال تحقيق الإنجازات في مختلف القطاعات الاستثمارية والتعليمية والتدريبية وتطور قطاع التعليم السياحي والفندقي وإشادة العديد من المشاريع الكبرى، إضافة إلى تعزيز الدور التمثيلي للقطاع الخاص والذي تجلى بإصدار القانون رقم /65/ المتضمن إحداث غرف واتحاد غرف السياحة السورية.
 وتقوم وزارة السياحة حاليا بتنفيذ خطة القطاع السياحي 2019-2030  بدعم حكومي وضمن البرنامج الوطني (سورية ما بعد الحرب)، تتضمن الخطة تحقيق /110/ آلاف فرصة عمل جديدة وصولا إلى /100/ ألف سرير فندقي جديد، و/200/ ألف كرسي اطعام جديد، وذلك خلال سنوات الخطة المتضمنة تحديث الأنظمة والقوانين وتحقيق التنمية السياحية المتوازنة بين جميع المحافظات.

15-5-2022


n-2022-05-15-1-01